اربع مدن تركية ينصح بزيارتها في شهر رمضان

اربع مدن تركية ينصح بزيارتها في شهر رمضان

اربع مدن تركية ينصح بزيارتها في شهر رمضان

 

لا يتوقف موسم السياحة في تركيا في شهر رمضان، وفي الحقيقة قد يتميز موسم السياحة في الشهر الفضيل بقلة السياح القادمين من الدول العربية مما يؤدي إلى انخفاض أسعار تذاكر الطيران، بالإضافة إلى زيارة الأجواء المميزة بين أزمة المدن القديمة والأماكن الدينية. وفي هذا الموضوع نقدم لكم 4 مقترحات يمكنكم زيارتها في تركيا في رمضان.ركية ينصح بزيارتها في شهر رمضان

بورصة Bursa-1

 

هي عاصمة الدولة العثمانية الأولى، وتعد من الوجهات المثالية التي يمكنكم زيارتها في شهر رمضان بفضل سهولة الوصول إليها وكثرة أسواقها وجوامعها، ومنها الجامع الكبير (Ulu Camii) الذي يعد أهم أثرٍ باقٍ من العمارة الإسلامية - التركية، كما تستطيعون أيضا زيارة سوق الحرير الوحيد في تركيا وهو "كوزاخان" (Koza Han)، وجسر "إرغاندي" (İrgandi Köprüsü) ذو الأسواق الأربعة الوحيد في العالم.

 

ويمكنكم التجول في مركز المدينة بحرية لأن معظم المتاجر والمحلات مغلقة بسبب رمضان، ولا تنسوا زيارة بعض قراها المشهورة مثل: "غول يازي"، و"جومالي كيزيك"، و"مودانيا"، و"تيريله".

 

شانلي أورفة Şanlıurfa-2

 

من منا لا يرغب بزيارة أورفا، وخاصة في شهر رمضان المبارك، فهي تلقب بمدينة الأنبياء، وتحوي العديد من الأماكن المهمة كبحيرة الأسماك (Balıklı Göl)، التي يُقال إنها المكان الذي ألقي فيه النبي ابراهيم عندما تعرض لظلم الملك النمرود وألقي في النار فتحولت إلى ماء وتحول الحطب إلى أسماك، ولذلك تذكر زيارتها كيف أنجا الله النبي إبراهيم من ظلم النمرود

 

 

كما يجب عليكم أيضا زيارة مدينة "هالفتي" Halfeti (الجنة المخفية) التي تبعد عن مركز مدينة أورفة قرابة الساعتين، والتي تعد مدينة أثرية احتضنت العديد من الحضارات والشعوب وغرقت تحت الماء في عام 2000 بسبب إنشاء سد "بيرجيك" (Birecik)، والتي تم تصنيفها بالمدينة التاسعة الأهدأ في تركيا.

 

أخيرا يمكنكم القيام برحلة مائية فيها بواسطة القارب لتتعرفوا عن كثب عن مدينة "هالفتي" القديمة أو بالتجول مشيا على الأقدام

 

أدرنة Edirne-3

 

درنة من المدن التي يفضل زيارتها في شهر رمضان فقد كانت مهدا لثلاث حضارات كبيرة، الرومانية والبيزنطية والعثمانية، وتحوي الكثير من الآثار الشاهدة على تلك الحضارات فمنها جامع السليمية الذي بناه المعماري سنان خوجا عندما بلغ الثمانين من عمره، وتم إدراجه في قائمة التراث العالمي من قبل منظمة اليونسكو ليكون نموذجا معماريا عثمانيا فريدا من نوعه في تركيا.

 

من الأماكن الأخرى التي يمكن زيارتها في أدرنة هو المتحف الطبي الأثري أو كما يطلق عليه "دار الشفاء" الذي أنشئ بأمر من السلطان بيازيد الثاني في القرن التاسع عشر، ويحوي المتحف العديد من المجسمات التي تجسد دور الطبيب والمريض وغيرها من المعدات الطبية الأخرى.

 

أفيون كاراحصارAfyonkarahisar-4

 

طلق عليها عاصمة السياحة العلاجية لما تحويه من ينابيع معدنية حارة تفيد في علاج الكثير من الأمراض، وتعتبر كذلك منتجا هاما للرخام والمواد الغذائية، ويعود تاريخها إلى 3 آلاف سنة قبل الميلاد.

 

ن كنتم تفضلون زيارتها في رمضان فيمكنكم زيارة الجامع الكبير (أولو جامع) الذي تم إنشاءه في العهد السلجوقي، أو جامع إمارة المشهور، ومتحف ظافر (Zafer Müzesi).

التعليقات

لم يضاف التعليق

علق