ارزروم.. ارض الروم.

ارزروم.. ارض الروم.

أرضروم هي مدينة تشكل الجبال والمرتفعات 64 بالمائة من مساحتها،ترتفع هذه الجبال لمسافة 3000 متر.كما تتمتع بطبيعة خضراء خلابة حتى لقبت عالميا بمنطقة الألب.بسبب التنوع البيولوجي وفرق الارتفاع مابين 800-3000م بين المناطق ودرجات الحرارة التي تتراوح بين 36,5-37,2 صيف ًا وتنخفض بحدة شتا ًء كل هذه عوامل أدت لتنوع الحياة الطبيعية وسيادة أنماط متعددة للسياحه هنا. يعد حوض شوروه الموجود فوق طريق طريق أسبير أرتفين وتورتم أرتفين واحداً من أهم المناطق المتألقة في تركيا.قامت منظمة الحماية العالمية باختيار هذا الحوض الذي يعد الذراع الغربي للقوقاز واحداً من 34 نقطة حرارية على سطح الكوكب.يستعمل هذا الطريق كممر للطيور المهاجرة القادمة من بحر قزوين مروراً بالأناضول فالشرق الأوسط فمصر متوغل ًة بذلك في القارة الأفريقية.

دون اللجوء لأية وسيلة من وسائل التكنولوجيا الحديثة المزعجة يتم مراقبة الطيور والفراشات والحيوانات من دون إيذائها في أرضروم حيث تعد من اهم عوامل جذب السياح للمدينة.تتكاثف المراكز السياحية في منطقة تورتم،أوزون دره و جبل إسبير فيرشينيك داغ حيث تعد هذه المواقع من اهم اماكن تطوير الحياة البرية المرفقة في الخطة الرئيسية لوزارة الغابات ومديرية الثقافة في أرضروم للأعوام (2013-2023).هذين المكانين المرتبطان ببعضهما عن طريق مناطق صري كوناك،بهلوانلي وسيردارلي يعد من أهم وأجمل مناطق السياحة الطبيعية على الإطلاق في المدينة.علاوة على ذلك تعد أماكن حبل بالاندوكان،مداخن نرمان،حقول وهضاب دملو يايلاسي وأوفاجوك من أروع المناطق السياحية التي تتمتع بها المدينةأيضًا.يستطيعالسائحالإستمتاعبخوضهذهالتجربةالسياحيةفيالأماكنالبريةالطبيعيةوالبيئيةالنشطةعلىمدار فصول العام أجمع في أرضروم.يفضل أشهر حزيران وأيلول لمشاهدة الطيور بينما تفضل أشهر مايو وأيلول لمراقبة الفراشات. تتواجد الماعز الجبلية والذئاب البرية في فصل الشتاء بينما يتكاثر وجود الدببة في فصل الربيع والخريف من فصول السنة. كما تتوافر العديد من الخيارات للإستمتاع بالحياة الريفية وتذوق شتى أنواع الأطعمة على مدار العام.