مدينة يلوا السياحية

مدينة يلوا  السياحية

مدينة يلوا التركية تقع مدينة يلوا شمال غرب تركيا، بالقرب من الشاطئ الشرقي لبحر مرمرة، ويبلغ عدد سكان مدينة يلوا حوالي 100.000نسمة، و يوجد في مدينة يلوا العديد في المناطق السياحية، والتي تجعل منها مدينة سياحية بامتياز، منها قصر أتاتورك في يلوا، كما أنها مشهورة بالينابيع الحارة، ويتميز مناخ مدينة يلوا بأنه يقع بين المناخ المتوسطي وشبه الاستوائي، حيث إن شتاءها بارد وصيفها حار وجاف، وتبتعد مدينة يلوا عن مدينة إسطنبول حوالي 175كم، ويمكن التنقل من خلال العبّارة السريعة، وتعتبر مدينة يلوا مدينة صغيرة، بحيث يمكن التجول فيها على القدمين، وفيها حافلات صغيرة تسمى دلمش تجول حول المدينة، ولونها أزرق فاتح. أهم المعالم السياحية في مدينة يلوا التن أوفا: يبعد عن ساحل مدينة يلوا حوالي 27كم، ويوجد فيها العديد من الآثار التاريخية القديمة، مثل الحمامات وقنوات المياه وقلعة، ويعود تاريخها إلى أجيال مختلفة، وتعد منطقة هينيلية بولس من المناطق المهمة في تلك المنطقة. عرموطلو: هي عبارة عن منطقة ساحلية صغيرة تمتد على الشريط الساحلي، وتمتد لمسافة 51كم من مدينة يلوا، وقد أقيمت فيها العديد من المنتجعات الشهيرة. جنارجيك: تقع مدينة جنارجيك على مسافة 17كم من مدينة يلوا، وقد تسمى كيو في العهد البيزنطي أي مدينة الهواء النقي، وتعتبر من أهم المناطق السياحية في يلوا، حيث إنها تحتوي على شواطئ وغابات ومراكز وفنادق سياحية، بالإضافة إلى آثار تاريخية تعود إلى العهد البيزنطي والروماني. جيفتلي كوي: تقع مدينة جيفتلي كوي على بعد 4كم من مدينة يلوا، حيث تشتهر بالشواطئ، والمخيمات التي تعود إلى العصور القديمة، وقد تم العثور على رسومات مهمة تعود إلى العهد البيزنطي والهيلانيستيكي، ورسوم منحوتة تعود إلى القرون الأولى تصور القائد الروماني فيلوتيتمس. تيرمال: تقع مدينة تيرمال على بعد 12كم من مدينة يلوا، وتشتهر سنوياً باستقبال آلاف السياح، بسبب وجود منتجعاتها الصحية المشهورة، وآثارها التاريخية. المعالم التاريخية والثقافية في مدينة يلوا متحف قصر كمال أتاتورك: قد بناء قصر كمال أتاتورك في عام 1929ميلادياً، ويعتبر من أهم النماذج القديمة في فن العمارة. القصر المتحرك: يقع القصر المتحرك في مزرعة ميللت على حافة البحر، وقد بني تنفيذاً لأوامر القائد كمال أتاتورك في 21أب عام 1929ميلادياً، ويعود اسمه إلى أنه في إحدى الزيارات التي قام بها كمال أتاتورك إلى القصر وجد المزارع يقصّ الأغصان القريبة من القصر، فسأل القائد كمال المزارع عن سبب قيامه بذلك، فعلم بأن الهدف من وراء ذلك هو حماية لجدران القصر، فأمر بتحريك القصر بدلاً من قصّ الأغصان. حمام الوالدة: تم بناء حمام الوالدة على يد الإمبراطور الروماني قسطنطنيوس في بلدة يلوا، ويعود اسمه إلى أنه قد تمّ ترميمه على يد السلطان العثماني عبد المجيد الثاني وقد استخدمته والدته للعلاج. تعتبر سواحل جينارجيك، واسن كوي، وعرموطلو، والشواطئ والمخيمات والمنترهات من أهم المراكز الموجودة في مدينة يلوا، حيث تحتوي على المطاعم، والفنادق، ومراكز الترفيه، وخاصة جينارجيك التي تبتعد عن مدينة يلوا حوالي 17كم، وتعتبر من أهم المراكز الموجودة، حيث تحتوي على السواحل الرملية، والشواطئ العامة.